الجمعية الثقافية اللبنانية في بريطانيا

image image image
لندن: البيان الختامي.. المؤتمر الثاني عشر – لمنتدى الوحدة الاسلامية   لندن - أسرة التحرير - الاثنين 24-06-2019 :   n بعد إختتام المؤتمر السنوي الثاني عشر لمنتدى الوحدة الاسلامية في لندن الذي عقد ليومين متتاليين في 22-23 حزيران / يونيو 2019 - تلا الاستاذ ابراهيم منير البيان الختامي كما يلي :
مؤتمر البحرين الاقتصادي: ورشة أم رشوة ؟ لندن – د. أحمد الزين – الأحد 16-06-2019: ما يحصل في منطقة الشرق الأوسط من أحداث وحديث وتوتير وتصعيد ومحادثات ونزاعات ومؤتمرات وورشات كلها متصلة بتمرير "صفقة القرن" التي أُعدت في المطبخ الأميركي بطباخي اللوبي الصهيوني، الذين يجهدون لإعداد طبخة مغرية في الطعم والشكل.. على أمل أن تجد إستحسانا عند قادة الإعراب النائمة في فراش الانبطاح والعجز والاستسلام.. وطعما ذكيا للافواه الفلسطينية الجوعى-العطشى والثكالى- اليتامى والعجزى-الأسرى الذين ضاقت بهم الدنيا ذرعا من تخلي العرب عنهم ووقف التمويل الأمريكي لـ (الأونروا)، ومن ظلم سياسات الحصار "الإسرائيلي" والقتل والقمع والتجويع من أجل التطويع والتكويع ثم التركيع.
امريكا تتراجع امام ايران والعرب خارج السمع! بيروت نيوز عربية‏ - محمد صادق الحسيني - باحث سياسي – الجمعة 17-5-2019 -- طهران تكبح جماح واشنطن وتجبر حاملة طائرتها ابراهام لينكولن بالتوقف في بحر العرب والامتناع عن دخول خليج فارس…! ولعبة الشد والجذب والصراع على حافة الهاوية تدفع بترامب الى اللجوء الى آخر اوراقه في الحرب النفسية لتستقر جهوده التفاوضية في سويسرا…!

Text Size
الأحد, Sep 22, 2019

Warning: getimagesize(images/stories/dr nizar haidar.bmp) [function.getimagesize]: failed to open stream: No such file or directory in /websites/123reg/LinuxPackage21/le/ba/ne/lebanesemessage.co.uk/public_html/plugins/content/smartresizer.php on line 244

بيروت -  د. مصطفى اللداوي - 03/09/2011 

مخطئ من يظن أن القيادة الفلسطينية، معارضةً وسلطة، أمناء عامين ورؤساء مكاتب سياسية، رموزاً وقياداتٍ فاعلة ومتنفذة، أنها هي التي تحفظ الحقوق الفلسطينية، وتتمسك بالثوابت الوطنية، وأنها هي التي تبقي على جذوة المقاومة مستعرة، وأن يدها دوماً على الزناد لم ترتفع، والبندقية على كتفها لم تزل، وأنها على استعدادٍ للعيش في الملاجئ والكهوف، أو في المخيمات ومعسكرات اللجوء، أو ملاحقةً ومطاردة، لتكون سجينةً خلف القضبان أو شهيدةً في جنان الخلد،

إقرأ المزيد...

 

  31  آب يوم الإمام موسى الصدر.. تعود بنا الأيام والكلمات الى حيث التراث الذي تغذى من دماء الشهيد الخالد هو الأخر الذي لم ينسى ان يحني جفون عينيه لقائده  ....

السلام عليك  ...

ايها الغائب عن النواظر والحاضر في القلوب..ايها المتألم مع المتألمين...ايها الباكي مع المصابين...ايها الحق في ايام اهدار الحقوق...انت الإمام وانت الدواء وانت الأمل   ...

ياصوت المحرومين الأول..عرفتك المنابر غريبا لأنك الحق...وعاداك الليل لأنك الفجر  ... 

إقرأ المزيد...

نــزار حيدر

الورقة المشاركة في ملف (دولة الحداثة بين العقل التنويري وعاطفة التدمير) الذي نشرته مجلة (اضواء) الشهرية، والتي تصدر في العاصمة العراقية بغداد عن الهيئة الاعلامية العليا لمكتب السيد الشهيد الصدر (قدس سره) في 5 آب 2011  في البدء، يلزما ان ننتبه الى ملاحظتين مهمتين 

إقرأ المزيد...

بيروت - 01/10/2011 -

هذه الصيغة نحن نصر عليها ونواكب مسيرتها ومسارها بحرص شديد وعلى استعداد لبذل كافة الجهود لترسيخها وتنقيتها من الندوب والعطوب التي أصابتها  .

  ألقى المفتي الجعفري الممتاز سماحة الشيخ أحمد قبلان خطبة الجمعة في مسجد الإمام الحسين(ع) في برج البراجنة وأبرز ما جاء فيها:"نسأل الله أن يخرجنا مما نحن فيه من أوضاع مقلقة وأحوال متعسرة وأن يهدينا إلى السبيل الموصل إلى مرضاته وإلى إنقاذ بلدنا وإنقاذ أنفسنا مما نحن عليه من تحاقد وتباغض وحسابات فئوية وطائفية ومذهبية، من أجل إعادة بناء بلد لطالما تغنّى بصيغة عيش تتعرض للاهتزاز بفعل حسد الحاسدين وشغل المتآمرين عليها.

إقرأ المزيد...

 

قبلان قبلان: العالم يلجأ اليوم إلى سلاح التفتيت والتفرقة والفتنة والحواجز بين الطوائف في لبنان

وسنواجه محاولات العدو من الداخل والخارج بوحدتنا الوطنية وبتعايشنا

 

النبطية –سامروهبي  - /10/2011

نظم مكتب الشؤون البلدية في حركة امل وبالتعاون مع اتحاد بلديات جبل عامل حفل تدشين مشروع إنارة طريق وادي الحجير الممتد من جسر القعقعية مرورا بوادي الحجير والسلوقي وذلك في ساحة مطحنة الحجير

إقرأ المزيد...

 

قبلان قبلان: العالم يلجأ اليوم إلى سلاح التفتيت والتفرقة والفتنة والحواجز بين الطوائف في لبنان

وسنواجه محاولات العدو من الداخل والخارج بوحدتنا الوطنية وبتعايشنا

 

النبطية –سامروهبي  - /10/2011

نظم مكتب الشؤون البلدية في حركة امل وبالتعاون مع اتحاد بلديات جبل عامل حفل تدشين مشروع إنارة طريق وادي الحجير الممتد من جسر القعقعية مرورا بوادي الحجير والسلوقي وذلك في ساحة مطحنة الحجير بحضور النائبين علي بزي والدكتور علي فياض، رئيس مجلس الجنوب الدكتور قبلان قبلان، قائد اليونيفيل الجنرال اسارتا ممثلاً بقائد القطاع الشرقي الجنرال الاسباني فيرناندو غوتيريث، رئيس المكتب السياسي في حركة امل جميل حايك، قائد سرية النبطية في قوى الامن الداخلي العقيد علي هزيمة، رئيس اتحاد بلديات جبل عامل علي الزين، مسؤول حركة امل في المنطقة عباس زهر الدين، وفد من حزب الله وأخر من حركة امل، رئيس بلدية ميس الجبل مرتضى قبلان، رؤساء بلديات منطقة مرجعيون ومخاتيرها، فعاليات اجتماعية وتربوية واقتصادية ودينية وعسكرية وحشد من ابناء المنطقة.

بدأ الحفل بكلمة ترحيبية لرئيس بلدية بني حيان يحي جابر الذي شدد على اهمية هذا المشروع في تحسين وضع طريق وادي الحجير تلاه كلمة رئيس اتحاد بلديات جبل عامل عدد فيها انجازات الاتحاد في المنطقة.

من جهته اشار رئيس مجلس الجنوب قبلان إلى أن العالم يعود اليوم بعد الانتصار الذي تحقق في جنوب لبنان ليتجمع علينا لانهم يريدون آلا تهزم اسرائيل والتخلص من هذا الاحراج الذي يسببه  الشعب في جنوب لبنان للعرب ولغيرهم، فهذا الشعب الذي احرج الانظمة العربية لانه يريد ان يستمر في طريق المقاومة والجهاد، يتآمر الجميع اليوم عليه ولكن ليس بالسلاح لانه استنفذ وجربت كل انواع الاسلحة في جنوب لبنان، بل بسلاح اخر، سلاح التفتيت والتفرقة والفتنة واقامة الحواجز بين الطوائف والمذاهب، سلاح يراد منه أن يقضى على مجتمعنا من الداخل وان تتلهى هذه الطائفة بتلك الطائفة فندير ظهرنا لهذا العدو فيحقق ما يريد لكننا نقول أن التعايش في لبنان نعمة والطائفة نعمة ولكن الطائفية نقمة، وسنستمر في هذا الخط وسنواجه محاولات العدو من الداخل وهذه الارض تحمى بوحدتنا الوطنية وبتعايشنا. وعلينا المحافظة على الشهداء الذين دافعوا عن الوطن ولهم الفضل الكبير في ان نكون هنا ومع السلاح والمقاومة والوحدة نحفظ جيشنا الوطني الذي يتعرض لهجمة كبيرة لان ضباطه يلاحقون عملاء العدو في مواقع مختلفة في لبنان ولان ضباطه وجنوده اطلقوا رصاصاتهم باتجاه العدو في العديسة، وهذا مستغرب لدى اميركا لانها عندما قدمت السلاح لهذا الجيش قدمته لا ليقاتل فيه اسرائيل بل لكي تستعمل في الداخل ضد شعبه واهله، لكن هذا الجيش بقيادته الحكيمة وضباطه الشرفاء وبعقيدته الوطنية خرق الحواجز وغير المعادلات واطلق رصاص على عدو يريد أن يدنس هذه الارض، ونحن مستمرون في حماية الجيش وحماية المقاومة وحماية التعيش بين الطوائف وسائرون على هذه المبادئ من اجل ان نبقى في هذا الوطن ونعيش مرفوعي الرأس.

وأضاف هذا هو مشروعنا في لبنان المقاومة من اجل حماية ارضنا وتحريرها وحماية شعبنا  وهذه الامة التي كانت فيما مضى أمة ينظر اليها بعين السخرية لانها تخلت عن حقوقها وتنازلت عن واجباتها اليوم بعد التحرير يستطيع كل ابناء هذه الامة ولو على حساب غيرهم ممن استشهد أن يقول نحن امة إذا ارادت ان تنتصر تستطيع أن تنتصر على العدو وعلى اكبر قوة في العالم  ومعه دول عربية والجميع تجمع ليقاتل في جنوب لبنان وهزم الجميع لان المواجهة كانت مع الارادة والايمان والقدسية ومن يعتمد على الله يأخذ قوته إلى جانبه.

التنمية التي نقوم بها إلى جانب المقاومة هي مشروعنا وحق لهذه الارض ولكل مواطن وشريف وفلاح تحوطه القنابل العنقودية وكل تلميذ صغير ولكل مناظل في هذه الارض بين يديه وحقوله تنتشر الالغام للجميع هذا حق لكم ونحن سنستمر في هذا الخط لان المقاومة والتنمية يحب ان يبقيا معا للحماية هذه الارض وهذه الطريق يجب ان تسمى طريق الانتصار والعزة

وتابع قبلان مشروع المقاومة هو مشروع فريد من نوعه في كل العالم، ونحن جزء من عالم عربي مترامي الاطراف فيه نفط غزير وذهب كثير ومال وافر وفيه ملايين من الناس، هذا العالم كله ذهب في اتجاه ونحن في اتجاه أخر وكل ذهب في اتجاه الاستسلام ومنهم من سار في خط كامب ديفيد، ومنهم من انحرف إلى اوسلوا، هذه البقعة من لبنان ذهبت في اتجاه اخر وقال سنذهب باتجاه المقاومة وتحرير ارضنا واستعادة حقوقنا، كان يقولون لنا أن قوة لبنان في ضعفه وأن لبنان لا يمكن ان يحرر ارضه إلا باتفاق سلام ذلك وانطلق مشروع المقاومة واليوم وبعد اربعة عقود من الثورات والحروب يعود كل العرب إلى طريق المقاومة وإلى حيث ذهب مشروع المقاومة يعودون متأخرين بعد اتفاقيات استسلام وما دفعه العرب ثمنا لاستسلامهم أكثر بكثير ما دفعه لبنان ثمناً لانتصاره، اليوم كل لبناني يستطيع أن يشمخ برأسه على هذه الامة ونحن صبرنا وتحملنا ودفعنا من دمائنا وهجرنا وقتلنا وتعرضن للكثير ولكننا انتصرنا وما اراد أن يعيش مرفوع الرأس ليس امامه إلا طريق واحد طريق المقاومة والتحرير.

وختاماً تسلم رئيس المجلس درعا تقديريا من رئيس بلدية عيترون سليم مراد

 

.  

المزيد من المقالات...

الصفحة 185 من 188

<< البداية < السابق 181 182 183 184 185 186 187 188 التالي > النهاية >>

مجلة أفكار وآراء - العدد الجديد

 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 138 - عن شهر آب / أغسطس  2019

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 137 - عن شهر تموز / يوليو  2019


 

 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 136 - عن شهر حزيران / يونيو  2019


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 135 - عن شهر أيار / مايو  2019


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 134 - عن شهر نيسان / ابريل  2019


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 133 - عن شهر آذار / مارس  2019


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 132 - عن شهر شباط / فبراير  2019



 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 131 - عن شهر كانون الثاني/ يناير  2019


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 130 - عن شهر كانون الأول/ ديسمبر  2018


 

مجلة (أفكار وآراء) - عدد 129 - عن شهر تشرين الثاني/ نوفمبر  2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 128 - عن شهر تشرين الأول/ أكتوبر  2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 127 - عن شهر أيلول/ سبتمبر  2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 126 - عن شهر تموز / يوليو  2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 125 - عن شهر حزيران / يونيو  2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 124 - عن شهر أيار / مايو 2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 123 - عن شهر نيسان / ابريل 2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 122 - عن شهر آذار / مارس 2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 121 - عن شهر شباط / فبراير 2018


مجلة (أفكار وآراء) - عدد 120 - عن شهر كانون الثاني / يناير 2018



محل بوابة لبنان

محلات بوابة لبنان

مطعم بربر

مطعم بربر

مطعم لبنان

مطعم لبنان

ألف مبروك

مطعم علوية

مطعم علوية

كاراج ام او تي

كاراج ام او تي