بيروت - النشرة - الاثنين ٤ أيار/مايو ٢٠٢٠ ---

توقعت دراسة أعدها خبراء من جامعات ​مينيسوتا​ وهارفرد وتولين في ​أميركا​، أن "يستمر انتشار ​فيروس كورونا​ لفترة تتراوح بين 18 شهرا وعامين

مع إمكانية أن يصيب نحو 70 في المئة من سكان ​الولايات المتحدة​، معتبرين أن انتشار الفيروس سيستمر لمدة تصل إلى سنتين حتى تتكون "​مناعة القطيع​" بين السكان، كما دعوا المسؤولين الحكوميين إلى التوقف عن إخبار الناس بأن الوباء قد ينتهي قريبا".

وتحدثت الدراسة عن ثلاثة سيناريوهات محتملة لانتشار الفيروس، الأول يبدأ بموجة تفش تليها سلسلة من الموجات الأصغر المتكررة تحدث خلال فصل الصيف وتستمر على مدى عام إلى عامين، وتتناقص تدريجيا في وقت ما من عام 2021، على أن يبدأ السيناريو الثاني بموجة من انتشار الوباء، تليها موجة أكبر في الخريف أو الشتاء، وموجة واحدة أو أكثر في عام 2021. أما السيناريو الثالث فيحصل من خلال انتشار بطيء ومستمر للفيروس، لا يتطلب إجراءات عزل، على الرغم من أنه سيشهد استمرارا في حالات الإصابة والوفيات.