Text Size
الإثنين, May 27, 2019

لـنـدن – أسرة التحرير - الاثنين 19-11-2018:

--عُقد في العاصمة البريطانية – لندن، مؤتمرا إسلاميا حول إطلاق حملة توعية لمناقشة ومعالجة التداعيات والمشاكل الناجمة عن تفاقم "الاسلاموفوبيا" في بريطانيا، وذلك في مسجد عائشة في توتنهام شمال لندن، يوم الاحد 18-11-2018.

وقد حضر المؤتمر شخصيات دينية وفكرية وثقافية واجتماعية وباحثين اكاديميين وناشطين ونشاطات في مجال حقوق الانسان ومناهضة العنصرية والكراهية.

وقد رحّب مدير المسجد نور احمد بالحضور والقى كلمة عرّف فيها "الإسلام فوبيا" معناها الخوف من الإسلام! وهي ظاهره منتشره كثيرا في الدول الغربيه، وفسر الواقع الذي نعيشه اليوم من ردات الفعل الأوروبية والأمريكية بـ الإسلام فوبيا..

وقد قدم عريف المؤتمر عضو لجنة المسجد المحامي خالد مويد الخطباء المشاركين وهم:

1- الاستاذ محمد كزبر، مدير جامع "فينزبري بارك" في لندن.

2- السيدة ماز سليم، ناشطة في حملة مناهضة العنصرية في بريطانيا.

3- الاستاذ ابراهيم خان، محامٍ ومشرف على وحدة "المشاركة والتطور الإسلامي" (MEND)

-4السيدة إيفاس نواز، محامية ورئيسة لجنة الشؤون القانونية في المجلس الاسلامي في بريطانيا.

5- السيدة أمينة إبراهيم، ناشطة وعضوة في مجلس بلدبة توتنهام.

وقد أفاض الخطباء بمزيد من الشرح والتفاصيل والاضاءة على محتلف جوانب مشكلة "الإسلام فوبيا" التي استعمل بعض المفكرين والاعلاميين الاوربيين هذا المصطلح، نتيجة رد فعل مفكرون اخرون وشاع المصطلح اكثر، بعد هجمات 11 ايلول/سبتمبر 2001، بسبب تخوفهم من الإسلام واتخاذ مواقف عدائية تجاه الاسلام والمسلمين دون مبرر حقيقي او واقعي.

وقد تم عرض بعض الصور والبيانات التي بيّنت بعض الوقائع التي كشفت عن حجم الاعتداءات التي تعرض لها المسلمون في بريطانيا، عبر وسائل التواصل الاجتماعي والصحافة والمقالات والتصريحات من السياسيين والفنانين وغيرهم، وعبر الهجوم المباشر والتعدي الشخصي عليهم وخصوصا النساء المسلمات الذين يلبسون الحجاب والبرقع. وقد أظهرت تقارير الشرطة البريطانية بان جرائم الاعتداء على المسلمين في لندن في تصاعد، ففي سنة 2011 سجّل 318 جريمة، في سنة 2015 سجّل 1052 جريمة، وفي سنة 2017 سجّل 1665 جريمة.

ومن ضمن الحلول المقترحة للمشلكة هي المزيد من الوعي والمعرفة والتعلم والانخراط اكثر في المجتمع البريطاني ضمن خطة الحوار والاندماج والتقارب والتمازج وحسن الجوار وتبادل الزيارات والاجتماعات والندوات والمؤتمرات بين المواطنين المسلمين والمواطنين البريطانيين، من اجل إيجاد مجتمع إنساني متسامح يؤمن بالتعايش السلمي، متعدد الديانات ومتنوع الثقافات.. يسمح بممارسة المعتقدات بحرية وآمان..

محل بوابة لبنان

محلات بوابة لبنان

مطعم بربر

مطعم بربر

مطعم لبنان

مطعم لبنان

ألف مبروك

مطعم علوية

مطعم علوية

كاراج ام او تي

كاراج ام او تي